Skip to content

سلسلة النقل العام (1) : تطوّر وسائل النقل عبر التاريخ

 

تخيّل نفسك عالقًا في أزمة المرور الخانقة وقت الظهيرة والشمس تلسعك بلهيبها الذي لا يرحم، وأبواق السيارات تنطلق بلا هوادة لتحثّك على التحرّك أسرع -متناسيةً أنَّ سيارتك لا تمتلك أجنحة! – ولا تنسَ أن تستحضر رائحة عوادم السيارات التي تعبق بها الأجواء من حولك؛ فالمشهد لا يكتمل بدونها بالطبع، هل تخيلت؟ جيد! الآن أريدك أن ترجع معي إلى ما قبل 4000 سنة، قبل أن يبدأ هذا كلّه، أي عندما كانت الحمير والبغال والجمال هي وسائل نقل الإنسان آنذاك، كانت أيامًا جميلة؛ أليس كذلك؟ تعال إذًا لتلقي نظرةً على تلك الأيام، ولتتعرّف على كيفيّة تطوّر وسائل النقل عبر التاريخ حتى أوصلتك إلى حالك في المشهد السابق! 

4000 قبل الميلاد: الأقدام ثمّ الدواب

آنذاك كانت الأقدام هي وسيلة النقل الرئيسيّة للإنسان، إذ كان البشر يقطعون مسافات كبيرة جدًا سيرًا على الأقدام، تمامًا مثل تلك المسافات التي كان يقطعها والدك سيرًا على الأقدام ليتوجّه إلى مدرسته عبر أكثر الطرق انحدارًا وخطرًا. ثم تعلّم الإنسان في الحقبة الممتدة من 4000 ق.م إلى 3000 ق.م ركوب الدواب، التي خففت عنه عبء قطع مسافات طويلة.

3500 قبل الميلاد: اختراع أول عجلة في التاريخ  

كانت العراق هي موطن اختراع أول عجلة في التاريخ، وكانت هذه العجلة مصنوعة من الخشب. لاحقًا وفي ذات الحقبة استُخدمت جذوع الأشجار لصنع هيكل شبيه بالزورق لغايات التنقّل في المياه. 

في العام 1976 تمّ العثور في بولندا على ما قد يكون أقدم نقش يصوّر مركبة بعجلات. بحسب التأريخ بالكربون المشع يُقدر أنَّ هذا النقش يعود للفترة الممتدة ما بين الأعوام 3500 – 3350 ق.م.
 

Bronocice pot 

 

3100 قبل الميلاد: اختراع القوارب الشراعيّة وتعبيد الطرق

ابتكر الفراعنة في مصر القوارب الشراعيّة في هذه الحقبة، بينما بدأ الرومان في ذات الفترة بفتح الطرق وتعبيدها في أوروبا. 

نموذج مصغر يُحاكي القوارب الفرعونيّة – 3000 ق.م

1760 م: الثورة الصناعيّة 

لم تحدث تطوّرات جوهرية على وسائل النقل من سنين ما قبل الميلاد وحتى الألفية التي تلته، إلى أن حدث أمر فارق ومفصليّ في تاريخ البشريّة جمعاء، وهو اختراع الآلة البخاريّة في ستينيات القرن الثامن عشر التي فتحت الباب على مصراعيه للمزيد من الاختراعات الثوريّة والتي أحدثت قفزةً هائلة في خط سير تطوّر البشريّة، لتبدأ بعد ذلك حقبة الثورة الصناعيّة التي بدأت في إنجلترا ثم تمددت لتطال جميع أوروبا.
أثناء حقبة الثورة الصناعيّة وتحديدًا في العام 1803 قام المهندس الميكانيكيّ والمخترع بريطانيّ الجنسيّة (ريتشارد تريفيثيك) باستخدام البخار مرتفع الضغط في تحريك قاطرات سكّة الحديد، ليكون بذلك أول من يؤسس سكة حديديّة ذات قاطرات بخاريّة. 


1800 م: أول مركبة آلية

في أواخر القرن التاسع عشر وتحديدًا في العام 1885 تمّ اختراع أول مركبة آليّة عمليّة (تطبيقيّة) تعمل بالوقود على يد المهندس الميكانيكيّ الألمانيّ كارل بينز الذي قام بتصميم وبناء أول سيارة تعمل بمحرك الاحتراق الداخليّ والتي حاز على إثرها براءة اختراع.

أول سيارة في العالم ذات محرّك يعمل بالوقود (النموذج الأول)

مع العلم بأنَّ اختراع السيرة لا يمكن عزوه لشخص واحد بعينه، إذ أنَّ تصميم النماذج وتطويرها قد بدأ -بحسب بعض المصادر- منذ القرن الخامس عشر على يد الإيطاليّ ليونارد دا فنشي، ثم تبعته عدّة محاولات في القرن الثامن عشر لتصميم مركبات آليّة باستخدام البخار والكهرباء والوقود.

بعد ذلك، توالت التصاميم والابتكارات التي طوّرت النماذج الموجودة وانتقلت بها إلى مستويات جديدة، حتى وصلت تكنولوجيا صناعة السيارات والمركبات الآليّة إلى ما وصلت إليه في يومنا هذا.

تدقيق علمي
atom
تدقيق لغوي
edit
تصميم
ترجمة
Error: Profile not defined!