سلسلة السرطان (3) : السرطان والاكتئاب

 

خلافًا للاعتقاد الشائع، لا يُعاني جميع مرضى السرطان من مرض الاكتئاب، إلا أنَّ متلازمات الاكتئاب مثل الاكتئاب الرئيسي والاكتئاب البسيط تكون أكثر شيوعًا لدى مرضى السرطان مقارنةً بغيرهم من عامة الناس، وعلاجهم منها يكون مهمًا ومُفيدًا.في هذا المقال، سنتحدث عن الاكتئاب عند مرضى السرطان.

ما هي مُعدلات الانتشار؟

 يبلغ معدل انتشار الاكتئاب الرئيسي أحادي القطب في المرضى أثناء إصابتهم بالسرطان حوالي 5-20%، ويكون خطره أعلى مرتين أو أربع مرات في مرضى السرطان مقارنةً بغيرهم، إضافةً إلى ذلك، فإنَّ معدل الإصابة بالاكتئاب يكون أعلى ما يمكن في الأسبوع الأول بعد التشخيص بالسرطان وينخفض بعد ذلك.

ما هي العوامل التي تزيد من نسبة الإصابة بالاكتئاب؟

  • قد يكون مرضى السرطان ذوي الدخل المنخفض والأقليّات العرقية مُعرّضين بشكل خاص لخطر الإصابة بالاكتئاب.
  • وتشمل الفئات الأخرى الأكثر عرضةً للإصابة بالاكتئاب الرئيسيّ المرضى المُصابين بمرحلةٍ متقدمة من السرطان والمرضى الذين يعانون من مرض عضال.
  • على الرغم من أنَّ الاكتئاب الشديد لدى عامة الناس يكون أكثر شيوعًا بين الإناث من الذكور بنسبة 1:2، إلا أنَّ انتشار الاكتئاب المرتبط بالسرطان لدى النساء والرجال يكون بنسبٍ متماثلة تقريبًا.
  • لا يوجد ارتباط بين عمر المريض ولا نوع السرطان بإصابة مريض السرطان بالاكتئاب.
  • ومن الجدير بالذكر أنَّ أزواج مرضى السرطان ومقدمي الرعاية لهم هم تحت خطر الإصابة بالاكتئاب كذلك؛ لذلك تجب مراعاة ذلك، وعلى الطبيب تقديم النصائح والتعليمات المهمة لهم لتجنّبه.

هل هناك عوامل خطر أخرى؟

  قد تترافق العوامل التالية مع زيادة خطر التعرض للاكتئاب الرئيسي أحادي القطب بعد التشخيص بالسرطان:

  • وجود تاريخ سابق من الإصابة بالاكتئاب الشديد.
  • الحرمان الاجتماعي (على سبيل المثال، انخفاض الدخل أوالتعليم المحدود)
  • يرتفع خطر الإصابة بالاكتئاب لدى الأشخاص الذين يعيشون وحدهم -غير المتزوجين أو الذين يعانون من قلّة الدعم الاجتماعي-.
  • اعتلال طبي عام
  • الألم المتكرر
  • النقائل السرطانيّة، الأمراض المتقدمة.
  • ضعف الأداء (على سبيل المثال، الاهتمام بالنفس أو العمل)

ما هي أعراض الاكتئاب؟

نوبات الاكتئاب لدى مرضى السرطان غالبًا ما تستمر لمدة ثلاثة أشهر على الأقل، وتشمل أعراض اضطرابات الاكتئاب أحادي القطب ما يلي:

  • المزاج المنخفض (عدم الرضا)
  • فقدان الاهتمام أو المتعة
  • تغيُّر في الشهية
  • اضطراب النوم
  • فقدان الطاقة غير الطبيعي
  • اختلال في الإدراك العصبي
  • هياج نفسي حركي
  • الشعور بالذنب المفرط
  • سلوك و تفكير انتحاري

تتداخل بعض أعراض اضطرابات الاكتئاب مع أعراض مرض السرطان وأعراض علاجه، بما في ذلك فقدان الطاقة غير الطبيعي وفقدان الشهية وضعف الإدراك والأرق، وبالتالي فإنَّ العديد من الأطباء يركزون بشكلٍ أقل على هذه الأعراض عند تقييم المرضى الذين يعانون من الاكتئاب أحادي القطب! على الرغم من التداخل بين أعراض الاكتئاب والسرطان إلا أنَّه ينبغي عدم تجاهل الأعراض الجسدية للاكتئاب؛ إذ تُشير الدراسات إلى أنَّ هذه الأعراض تكون أكثر شيوعًا لدى مرضى السرطان المصابين بالاكتئاب مقارنةً بغيرهم من مرضى السرطان.

ما هي انعكاسات الاكتئاب على العلاج؟

ترتبط اضطرابات الاكتئاب بنتائج سريرية غير مرغوب بها؛ بما في ذلك الإجهاد البدني، و طول فترة المكوث في المستشفى، و قلة الالتزام بالعلاج، ونقص في مستوى نوعية الحياة، وزيادة الرغبة في الموت، والانتحار. يكون معدّل الوفيات أعلى عند مرضى السرطان الذين يعانون من الاكتئاب مقارنةً بغيرهم من مرضى السرطان، كل هذا يزيد من أهمية علاج هؤلاء المرضى فور تشخيصهم بالاكتئاب لتقليل النتائج السلبية الناجمة عنه.

هل تختلف معايير تشخيص الاكتئاب عند مرضى السرطان عن تلك المستخدمة في تشخيص عامة الناس؟

لا، حيث أنَّ معايير تشخيص اضطرابات الاكتئاب أحادية القطب -بما في ذلك الاكتئاب الرئيسي أحادي القطب والاكتئاب البسيط أحادي القطب- بين مرضى السرطان هي نفس المعايير المستخدمة في تشخيص غيرهم.

كتابة
إسراء عبده
noun_write_1686569-01
تدقيق علمي
د. حكمت عبد الرازق
noun_Newspaper_1299103-01
تدقيق لغوي
سهى أبو زنيمة
noun_Proofreading review_1737806-01
تصميم
نرمين فودة
noun_design_695181-01